Français       Español           عربي             Deutsch         English   

       الصفحة الرئيسية

View World Tourism Exhibitions

آفاق السياحة الإسلامية
لطبع الصفحة

العدد 42

لنجعل الأنهار صلة وصل سياحية ما بين الدول التي تمر منها

قبل صدور العدد42 من السياحة الإسلامية بأيام قليلة، قمت  بزيارة عائلية للعراق حيث تجولت في عدة مدن ،أذكر منها بغداد التي تفقدت عدة مناطق منها، وأثار انتباهي صبيب و جريان نهري دجلة والفرات وبقية الوديان الفرعية التي تصب فيهما لأنني أعيش في جزيرة تقع في وسط نهر التايمز الذي تزخر ضفافه بالحركة السياحية، أو من خلال التنقل فيه بواسطة القوارب واليختات الخاصة والعامة التي تنقل السياح من منطقة إلى أخرى على طول النهر داخل بريطانيا. وحاولت ببديهتي وتفكيري أن أقارن بين النموذجين البغدادي و اللندني، وبالتالي أن أستنتج الفرق الكبير ما بين الإستفادة البريطانية والأوربية سياحياً من أنهرها وما بين إهمالنا لأنهرنا في العراق (وربما في دول عربية أخرى)، وعلى طول مسارها عبر الدول التي تأتي منها وخاصةً تركيا وسوريا من جهة و إيران من الجهة الأخرى، وقد سبق و أن كتبت مقالاً حول السياحة النهرية في العدد 8 وبينت المزايا الكامنة التي يمكن أن تجنيها الدول لو سخرت قدراتها المادية والعلمية لبناء السدود وكري وإزالة الطمي من باطن الأنهر ، لتمكن وسائط النقل من المرور عبرها والتنقل ليس في دولة واحدة بل في كل الدول التي تجري الأنهر العابرة للحدود خلالها، وهذه المشاريع تضاهي بمنافعها الكثيرة المشاريع الأخرى كبناء الطرق السريعة، إنني لا أدعو إلى التركيز على البنى التحتية للأنهر على حساب المشاريع الأخرى بل أدعو لإعطائها نفس الأهمية.

السؤال المطروح هو لماذا نعطي كل هذه الأهمية للأنهر ؟؟. الجواب لا لمنفعة أو عدة منافع فحسب بل لألف منفعة ومنفعة، للأرض والشجر، للطير والحجر، للبلاد والعباد. وسأورد إن شاء الله العديد من الأمثلة في الأعداد القادمة على هذه المنافع.

 وأختم مقالي هذا بالنداء الأمنية إلى كل المعنيين: لنجعل مسيرة حياة النهر في البلد أو البلدان التي يجري فيها من المنبع إلى المصب ميسّرة لحركة وتنقل الإنسان من خلالها صعوداً ونزولاً، ولنسعى أن تكون الحركة السياحية النهرية في العراق ممكنةً من الفاو صعوداً إلى منابع نهري دجلة والفرات، وبالعكس عبر القوارب ومختلف وسائل النقل النهري وبذلك تعمر وتزدهر جانبي ضفافها بأجمل صور الحياة. ولنا في نهر الدانوب الذي يجري خلال عدة دول أوربية، وكذلك بقية الأنهر في أوربا مثالاً على ما يمكن أن يكون الحال والأحوال ما بين دول المنطقة ولتكون هذه الأنهر المشتركة مصدر تواصل وتعارف واتفاق بدلاً من التنافر والتنافس.

أخيراً أدرج بعض الصور لعلها تكون أكثر تعبيراً من الكلام الذي يكتب و يقرأ في موضوع أهمية الأنهر في كل مرافق الحياة وعلى رأسها العلاقات الإنسانية. وقد التقطت بتاريخ  25 أبريل /نيسان 2009 وهي تصور المنطقة التي أعيش فيها. وكذلك المعرض الذي أقيم بالقرب من أحد السدود، وأحد الأقفال التي تمر من خلالها القوارب، وهي كثيرة للمحافظة على ارتفاع مستوى الأنهر لمختلف الأسباب والمنافع كما ذكرنا أعلاه، و كان عنوان المعرض هو الوقاية من الفيضانات للمباني والمنشآت، وهذا النشاط الذي يعكس الوجه الصناعي والعلمي والفني للتعامل والسيطرة والوقاية من الفيضان بمختلف السبل والمنتجات فضلاً عن نشر المعرفة والتوعية الثقافية للجمهور في هذا الموضوع، هو وجه واحد لمئات الأنشطة الإقتصادية المرتبطة بالأنهر والبنى التحتية والخدماتية المتعلقة بها.

والله ولي التوفيق.

 

 

Copyright © A S Shakiry and TCPH Ltd. 


  Back
 
  
> 1 . نعم ... مج...
> 2 . السياحة ...
> 3 . بين الما...
> 4 . السياحة ...
> 5 . السياحة ...
> 6 . نحو اتحا...
> 7 . هل سيصبح ...
> 8 . السيــاح...
> 9 . الأمن ال...
> 10 . السياحة ...
> 11 . السياحـة...
> 12 . مهرجان ث...
> 13 . الضيافة: ...
> 14 . الأمن ال...
> 15 . الإعمار ...
> 16 . في رحاب ب...
> 17 . الحج وال...
> 18 . كيف تُعم...
> 19 . السياحة ...
> 20 . اللغات و...
> 21 . سياحة ال...
> 22 . أرقامنا ...
> 23 . السياحة ...
> 24 . الثقافة ...
> 25 . مشروع أك...
> 26 . حجاب الس...
> 27 . بغداد مه...
> 28 . الجمعة ع...
> 29 . أهمية ال...
> 30 . المعارض ...
> 31 . الفضاء : ...
> 32 . فضاءات س...
> 33 . الفيزة ا...
> 34 . السياحة ...
> 35 . سياحة ال...
> 36 . السياحة ...
> 37 . السياحة ...
> 38 . زيارة ال...
> 39 . الرمال ك...
> 40 . الرمال ك...
> 41 . الماء شر...
> 42 . لنجعل ال...
> 43 . السياحة ...
> 44 . أي منهما ...
> 45 . دور التخ...
> 46 . ملتقى ال...
> 47 . جذور الح...
> 48 . مسار الم...
> 49 . ذكرى الز...
> 50 . المتاحف،...
> 51 . النظرة ا...
> 52 . جامع قرط...
> 53 . سبل التو...
> 54 . استراتيج...
> 55 . الحج في ا...
> 56 . دبي تنشئ ...
> 57 . كيف نجعل ...
> 58 . أين البل...
> 59 . كيف وأين ...
> 60 . الربيع ا...
> 61 . آليات ال...
> 62 . آليات ال...
> 63 . سياحة نش...
> 64 . العراق م...

 


Founded by Mr. A.S.Shakiry on 2011     -     Published by TCPH, London - U.K
TCPH Ltd
Islamic Tourism
Unit 2B, 2nd Floor
289 Cricklewood Broadway
London NW2 6NX, UK

Copyright © A S Shakiry and TCPH Ltd.
Tel: +44 (0) 20 8452 5244
Fax: +44 (0) 20 8452 5388
post@islamictourism.com