Français       Español           عربي             Deutsch         English   

       الصفحة الرئيسية

View World Tourism Exhibitions

العدد 28  

سياحة تضامن من أجل السلم والازدهار

تعني السياحة لدى معظم الناس وقتا للاسترخاء وعودة النفس إلى إيقاعها الطبيعي من خلال كسر الروتين اليومي في العمل طوال السنة. وينطبق هذا بشكل خاص على العطل التي تكون وجهتها أماكن غريبة عن الجو المحلي المعتاد.

لكن هناك من الناس من لهم ضمير اجتماعي يدفعهم لإعلان التضامن مع سائر الأمم والبلدان ومشاركتهم شؤون حياتهم المختلفة. وقد يعني ذلك ممارسة الأعمال اليدوية، أو تعليمهم المهارات التي يحتاجونها أو المشاركة في مشاريع أكبر. ويمكنك تسمية هذا النوع من السياحة "سياحة التضامن".

وتستهوي سياحة التضامن الطلاب في الغرب، ممن يقطعون مدة دراستهم بما يعرف بـ"سنة التفرّغ". وقد يذهبون إلى بلد متخلف اقتصاديا في أفريقيا أو المجتمعات الفقيره في آسيا وأمريكا اللاتينية أو المناطق المضطربة مثل فلسطين. ولكن الشباب ليسوا وحدهم الذين يأخذون هذه الإجازة، فكبار السن أيضا، خصوصا أصحاب الآراء الليبرالية واليسارية أو ممن يمتلكون روح المغامرة، يرغبون فيها أيضا. إنه مما يثير الحماسة في النفس أن ترى أناسا من ذوي الدخل المحدود وهم يتحملون عناء العمل على تحسين حياة أناس آخرين في مجتمعات أخرى لم يلتقوا معهم قط.

ونحن نبرز في هذا العدد بعض الشركات العاملة في هذا النوع من السياحة. وقد شاركت المجلة في معرض سفر المغامرة في لندن، فقابلت ممثلي هذه الشركات وتحدثت إليهم عن أنشطتهم واهتماماتهم.

السياحة أيضا مصدر جيد للدخل بالنسبة للبلدان النامية، مثل بلدان أمريكا الوسطى وأمريكا اللاتينية بشكل خاص، التي تبني الآمال على تدفّق السياح. الرئيس المنتخب حديثا في نيكاراغوا، دانييل اورتيغا، دعا السياح الأمريكيين لغزو بلاده. والمقاتل السابق والرئيس الساندينستي بعد حقبة سوموزا، عانى سابقا من التوتر مع أمريكا وحلفائها الكونترا. لكن الزمن تغير، فحلت الدعوة إلى السياحة محل الدعوة للقتال.

ونحن فخورون أيضا بالإعلان عن نشر كتاب جديد بعنوان "آفاق السياحة"، للأستاذ الشاكري، وهو يتضمن المقالات التي نشرت خلال الأعداد الـ 27 السابقة. وقد أغنى الشاكري جميع هذه الأعداد باسهاماته، حيث قدّم في الباب الثابت الذي ينشر فيه مقالاته "آفاق السياحة الإسلامية"، العديد من المفاهيم والأفكار والمقترحات العملية لعالم السياحة. وقد أخذ الكاتب هذه الأفكار بجدية دائما وحاول تحقيقها من خلال تقديم المزيد من الشروح عنها في مناسبات مختلفة، عن طريق المحاضرات والاتصالات الرفيعة المستوى مع المسؤولين. النسخة التي طبعت كانت باللغتين العربية والإنكليزية، وربما ستأتي طبعات بلغات أخرى.

تجدون في هذا العدد أيضا أول تحقيقين عن الولايات المتحدة، كتبهما خبيران سياحيان، وبالنسبة لأحدهم (لأحدهما) يثير الموضوع وضوعه) شجونا عميقة لأنه يتحدث عن المكان الذي استقرت فيه عائلته منذ زمن طويل، وكان أيضا مسرحا لسنوات طفولته وشبابه.

أرجو أن يحظى العدد الحالي بإعجابكم ونحن نرحّب بتعليقاتكم واقتراحاتكم. يرجى الكتابة إلى (post@uislamictourism.comأو زيارة موقعنا على الانترنت (www.islamictourism.com).

              

Back to top

Copyright © A S Shakiry and TCPH Ltd.

Back
   
  > 1 . مجلة الس...
  > 2 . مجلة الس...
  > 3 . ومسؤولية...
  > 4 . مجلة الس...
  > 5 . عام جديد ...
  > 6 . العراق ع...
  > 7 . آمال على ...
  > 8 . شمعتان ت...
  > 9 . التحديات...
  > 10 . مأساة قد ...
  > 11 . من قرأ ال...
  > 12 . السياحة: ...
  > 13 . ثلاث تحي...
  > 14 . السياحة ...
  > 15 . أصداء ال...
  > 16 . السياحة ...
  > 17 . احذروا م...
  > 18 . السياحة ...
  > 19 . وجهات جد...
  > 20 . أربع سنو...
  > 21 . السياحة ...
  > 22 . المسلمون...
  > 23 . واجب الم...
  > 24 . عالم جمي...
  > 25 . طائر الف...
  > 26 . أفكار عل...
  > 27 . فكرة الم...
  > 28 . سياحة تض...
  > 29 . ذكريات ا...
  > 30 . إلى كم ست...
  > 31 . نظرة شجا...
  > 32 . عودة ثان...
  > 33 . السياحة ...
  > 34 . السياحة ...
  > 35 . كتاب للس...
  > 36 . الرأي ال...
  > 37 . حان الوق...
  > 38 . في الطري...
  > 43 . انفلات ا...
  > 44 . الرئيس ب...
  > 45 . المعرض ا...
  > 46 . مدينة ال...
  > 47 . تأرجح ال...
  > 48 . ثلاثة في ...
  > 52 . Ramadan et tourisme
  > 53 .
  > 62 . صدقت الس...
  > 63 . اليوم ال...
  > 64 . الصحافة ...

 

 

 


Founded by Mr. A.S.Shakiry on 2011     -     Published by TCPH, London - U.K
TCPH Ltd
Islamic Tourism
Unit 2B, 2nd Floor
289 Cricklewood Broadway
London NW2 6NX, UK

Copyright © A S Shakiry and TCPH Ltd.
Tel: +44 (0) 20 8452 5244
Fax: +44 (0) 20 8452 5388
post@islamictourism.com